أيت ملول نحو الأسوأ : إنتشار الأزبال والنفايات والمخلفات

يشتكي سكان أحياء مولاي عمر والنهضة والعرب والفتح بأيت ملول المتواجدون على مستوى شارع عبد الله ابراهيم من عدم وجود عدة خدمات ، أبرزها غياب حاويات للنفايات حيث يضطر السكان بإفراغ النفايات على الارض .
وللإشارة فإن انتشار الأزبال في بعض الشوارع بأيت ملول أصبح يؤرق السكان ،وببقاء النفايات سيصبح الحي أرضاً خصبة للحشرات والقوارض ناهيك عن الروائح الكريهة التي تنبعث منه.
ويبقى مسؤول قطاع النظافة بجماعة أيت ملول مطلوب أمام الساكنة ،فأحياء بلا حاويات قد يسهم في نشوء بيئة خصبة للبعوض والحشرات الضارة التي قد تسهم بدورها في جلب الأمراض والأوبئة الخطيرة خاصة ونحن في زمن الكورونا.
فهل سيتحرك رئيس الجماعة بالنيابة المؤقتة من أجل توفير حاويات النظافة لساكنة الاحياء المتضررة لجمع نفاياتهم بدلا من رميها بالشوارع !!!؟؟

اترك رد