وفاة الوزير الأول الاسبق عبد الرحمن اليوسفي

وعبّر عدد من الاتحاديين والمغاربة عن عميق حزنهم لفقدان اليوسفي، حيث تناقل عدد منهم تدوينات عبر مواقع التواصل الاجتماعي تنعي فيه قائد مرحلة التناوب.

وجرى، بناء على تعليمات الملك محمد السادس، نقل الوزير الأول عبد الرحمان اليوسفي صوب المستشفى لتلقي العلاج، منذ نهاية الأسبوع الماضي، بعد آلام على مستوى الصدر، والتي رجحت مصادر الجريدة ارتباطها بالحجر الصحي واقتصار تنفسه على رئة واحدة فقط.

ومعلوم أن القيادي الاتحادي قد تمّ بتر، منذ خمسينيات القرن الماضي، رئته، ناهيك على معاناته مع مرض السرطان، بالإضافة إلى جلطة دماغية إبان فترة حكومة التناوب؛ لكنه ظل صامدا يتتبع العلاج بشكل عاديّ، أو من خلال التدخل الطبي.

اترك رد