شخص في وضعية غير طبيعية يضرم النار داخل مطعم

اخبارسوس: متابعة

باشرت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالعاصمة الرباط بحثا قضائيا أمرت به النيابة العامة المختصة، يوم الجمعة 13 يناير الجاري، وذلك من أجل تحديد ظروف وملابسات وخلفيات إقدام شخص يبلغ من العمر 29 عاما، كان في وضعية “غير طبيعية”، على إشعال النار في حقيبة شخصية، وذلك داخل محل عمومي مستعملا مادة سريعة الاشتعال.

وأفاد بلاغ نشرته مديرية الأمن الوطني، أن المشتبه فيه قد دخل باخرة تقليدية مهيأة على شكل مطعم بكورنيش الرباط، كانت فارغة ولا يوجد فيها زبائن، وتعمد إضرام النار في حقيبته الشخصية باستعمال مادة سريعة الاشتعال، دون أن يتسبب في أية خسائر مادية.

وحسب المعاينات التي تم إنجازها في هذه القضية، يضيف ذات البلاغ، فقد أصيب مستخدمان بهذا المحل بجروح بسيطة بعدما تدخلا لضبط المعني بالأمر وتحييد الخطر الصادر عنه.

وقد جرى إخضاع المشتبه فيه لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن

الأسباب الحقيقية التي دفعت المعني بالأمر لارتكاب هذا الفعل الإجرامي، فضلا عن إجراء الخبرات الضرورية للتحقق من حقيقة الوضع العقلي والنفسي للمشتبه فيه.

وفي خبر آخر في سياق متصل، طبقت في ذات اليوم الأجهزة الأمنية بولاية الدار البيضاء “البروتوكول الأمني للتعامل مع المواد المشبوهة”، الجمعة 13 يناير، بعد رصد سيارة مهجورة في شارع أنفا بالدار البيضاء.

وأتى استنفار المديرية العامة للأمن الوطني أجهزتها بعد أن رصدت سيارة تركها صاحبها في الشارع في ظروف مريبة.

وتفاجئ سكان الحي بحجم الحضور الأمني اللافت، والآليات التي تم استقدامها من أجل فحص السيارة بعد أن تم التبليغ عن الاشتباه فيها.

وخضعت السيارة لفحص شامل من قبل كلاب بوليسية مدربة وباستخدام أجهزة الكشف عن المتفجرات. وتبين أنها لا تحمل أي مواد مشبوهة ولا تشكل أي خطر على سلامة الأشخاص والممتلكات، بحسب مصادر أمنية.

اترك رد