انتحار شخص إثر تناوله مبيد سام

مريم وحيد – شيشاوة 

لفظ شخص ثلاثيني أنفاسه الأخيرة، داخل المستشفى الإقليمي محمد السادس بشيشاوة، يوم امس الخميس 21 ماي، بعد إقدامه على عملية الإنتحار بمسكنه العائلي بجماعة اهديل.

الهالك المسمى قيد حياته “م.ال” والبالغ من العمر حوالي 32 سنة، كان يعاني من اضطرابات نفسية حادة، واستغل غياب بعض أفراد أسرته بمسكنه العائلي، وقام بتناول كمية من مبيد سام داخل غرفة نومه، قبل أن تكتشف والدته أمره وهو ملقى على الأرض.

هذا وقد تم نقل الضحية إلى مستعجلات المستشفى الإقليمي محمد السادس بشيشاوة لتلقي العلاجات الضرورية إلا أنه فارق الحياة، متأثرا بالمبيد السام الذي تناوله، ليتم إشعار عناصر الدائرة الأمنية الأولى بشيشاوة، حيث انتقلت عناصرها إلى المستشفى لمعابنة الواقعة وفتح تحقيق حول الظروف المحيطة بها، تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

اترك رد