منيب تطرد 17 عضوا من رفاقها بعد مخالفتهم لقرارات الحزب

0 1٬621

قرر المكتب السياسي للحزب الإشتراكي الموحد، عقب اجتماع له بالدار البيضاء يوم الأحد، طرد عدد من أعضائه، بعد مخالفتهم لقرارات الحزب.

ويتعلق الأمر، حسب مصادر من داخل الحزب الاشتراكي الموحد، بالأعضاء والعضوات المنتخبين خلال استحقاقات 8 شتنبر و”الذين لم يلتزموا بتعميم بلاغ المكتب السياسي، الخاص بالتحالفات داخل المجالس المنتخبة، الذي يؤكد على رفض الحزب التحالف مع الفاسدين والأحزاب الإدارية”.

وأكدت المصادر ذاتها أنه تم طرد 17 عضوا وعضوة، من مختلف فروع الحزب الإشتراكي الموحد بالجهات التي يتواجد بها.

وستتم إبلاغ كل المعنيين عبر رسائل خاصة، تضيف ذات المصادر، و”سيبقى القرار مفتوحا بالنسبة لحالات أخرى”، في “احترام للمسطرة التي حددها القانون الأساسي والداخلي للحزب”.

اترك رد