ابن كيران: أيها المغاربة إنهم يهددون أسركم

اخبارسوس

حذر الأستاذ عبد الإله ابن كيران  الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، من الاختراقات التي تتهدد الأسرة المغربية من قبل جهات معينة، قائلا ” يجب أن تحذروا إلى ماذا نحن فيه سائرون، كل حاجة “كيديرو ليها ” اسم ويبدلوها عن حقيقتها، ونحن لا يمكننا أن ننساق وراء دعوات تهدد الأسرة”.

وقال ابن كيران ، في كلمته خلال الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الثاني لمنظمة نساء العدالة والتنمية اليوم السبت 19 نونبر بالرباط، ” أيها المغاربة إنهم يتهددون أسركم”، مؤكدا أن مواجهة هذه الاختراقات يجب أن يكون بالتمسك بالمرجعية الدينية، مضيفا “اليوم المعارضة أنسب لنا لكي ننبه المجتمع ونقول له ما يجب أن يقال في مختلف المجالات في السياسة وغيرها..”.
وتابع “إذا كانوا يسمونها شيئا آخر، فأنا لن أسميها المثلية، أنا أسميها اللواط والسحاق“.
وأضاف أن “الكلمات التي يستعملها دعاة المثلية تبريرات شيطانية، فهم لا ينامون واجتماعاتهم لا تتوقف وعندهم إمكانيات مادية وأجور وتعويضات خيالية، وعندهم أهداف ومن أهدافهم تخريب الأسرة المسلمة بصفة عامة” قبل أن يضيف مستغربا “ما الذي وقع للبشرية واش حماقت”؟؟!!.
واعتبر أنه “فيما ما مضى كنا نعتبر هذه الأمور نشازا ولكن اليوم تخترق مجتمعاتنا”، معلنا في موضوع آخر، رفضه الواضح لدعوات المساواة في الإرث بين الجنسين، معتبرا أن هذه القضية محسومة بنص القرآن، كما أنه بحسبه ” هناك حكم شرعي في الإرث، أشنو نديرو نهرسو الحكم الشرعي بمعنى أننا لن نرجع في الإرث إلى الأحكام الشرعية وإنما إلى قوانين أوروبا..، بمعنى أننا سنحطم الأساس..”.
وأكد أن المغاربة لا يريدون المساواة في الإرث بحسب الاحصائيات، قبل أن يضيف” هاد الناس لمن يستجيبون؟ يستجيبون لأعدائنا الموجودين فيما وراء البحار ويضرهم أن المرأة المغربية تلقن أبناءها القيم والمبادئ والعقائد والذي كون منهم رجالا فتحوا الأندلس وافريقيا ووصلوا الى الهند وباكستان..” مردفا “بلادكم اليوم محتاجة إليكم للدفاع عنها والدفاع يكون عبر الدفاع عن القيم والمبادئ..”.

اترك رد