“بلحضري” رئيس مفوضية الشرطة بايت ملول يقود حملة أمنية واسعة

بالموازاة مع افتتاح المقر الجديد للشرطة بأيت ملول، وفي بادرة أمنية استحسنها الجميع، قامت مصالحُ أمن الدائرة الأولى والثانية، وبإشراف مباشر من السيد رئيس مفوضية أيت ملول، بشن حملةٍ أمنية واسعة النطاق، مُعززةً بفرقة جديدة من ولاية أمن أكادير.
وتستهدف هذه الحملةُ الأمنية المتواصلة والمتجدِّدة، ابتداءً من السبت 06 يونيو 2020، كُلًّا من سائقي الدراجات النارية الذين لا يتوفرون على الوثائق القانونية، وسائقي الدراجات النارية غير المرقمة والتي غالبا ما تُستعمل في السرقات واعتراض سبيل المارة، وأصحاب المخدرات، وكذا المخالفين لقانون الطوارئ الصحية.
وهكذا – وكحصيلةٍ أوليةٍ – تَمَّ توقيفُ مجموعة من المشتبه فيهم ، كما تَمَّ حجز العشرات من الدراجات النارية وإيداعها بالمحجز الجماعي لأيت ملول نظرا لعدم توفر أصحابها على الوثائق القانونية.
وجديرٌ بالذكر أنَّ السلطات الأمنية، ورغم الإكراهات اللوجيستيكية وقلة الموارد البشرية، وضعت خطةً أمنية مُحكمة للسهر على سلامة وأمن المواطنين.
وحسب مصادر عليمةٍ فإنَّ هذه الحملة الأمنية التي عرفتها اليوم أحياء أزرو وتمرسيط والشهداء والمزار وقصبة الطاهر وتمزارت والفتح واكدال وأركانة وحي العرب..، ستبقى مستمرةً طيلة الأيام القادمة نظرا لما لها من انعكاسات إيجابية على راحة الساكنة وسلامتهم.

ضزف أيت ملول

اترك رد