حملة شعبية للمطالبة بإلغاء إجبارية ارتداء الكمامة داخل السيارات الخاصة

أطلق مجموعة من النشطاء الفايسبوكيين حملة جديدة هدفها عدم تغريم من ضبط بدون كمامة على متن سيارته الخاصة بالشوارع المغربية، وهي الحملة التي حظيت بتأييد واسع على مواقع التواصل الاجتماعي.

مطلقو هذه المبادرة يعتبرون أنه من غير المنطقي أن يجبر سائق سيارة على ارتداء الكمامة لكونه يعتبر فعليا داخل مكان خاص ومغلق وليس على اتصال بأحد، وكأنه داخل منزله تماما، مستنكرين قيام رجال الأمن بتغريم كل من ضبط بدونها.

وقدم النشطاء كمثالا على ذلك ما قامت به جميع الدول الأوروبية والتي جعلت ارتداء الكمامة داخل السيارات محصورا فقط في الحالات التي لا يكون فيها الركاب من أسرة واحدة، أما إن كان السائق منفردا أو معه أحد أفراد عائلته فلا حاجة له في استعمالها.

سناء الوردي

اترك رد