عامل إقليم تارودانت يقف على تتبع التدابير المتخذة لإجراء امتحانات الباكالوريا

0 1٬021

تماشيا وتوجيهات السلطات العمومية الداعية إلى ضرورة مضاعفة الجهود الصحية والوقائية ببلادنا للحد والحيلولة من انتشار فيروس كورونا المستجد، عرف إقليم تارودانت كباقي اقاليم المملكة وذلك في إطار التنزيل الفعلي لمحتويات البلاغات الصادرة بشأن التخفيف من إجراءات الحجر الصحي الاحترازية، بمجموعة من اللقاءات والزيارات الميدانية الرامية الى ضبط مختلف الإجراءات الصحية والتأكد من تنزيلها بالشكل المطلوب حماية لصحة وسلامة المواطنين، وذلك في مختلف المجالات والمرافق المستهدفة بالدرجة الأولى والتي قد تكون لا قدر الله سببا من الأسباب لتفشي هذا الوباء الخطير، ولهذه الغاية جاءت مختلف الأشغال المسطرة في هذا الشأن على مستوى إقليم تارودانت على الشاكلة التالية:
بتاريخ 24 يونيو 2020
تحت الرئاسة الفعلية للسيد عامل إقليم تارودانت، و بحضورالسيد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بأكادير الى جانب السادة رؤساء المصالح الأمنية من درك ملكي وأمن وطني وقوات مساعدة ووقاية مدنية، وكذا السلطات المحلية و بعض رؤساء المصالح الخارجية، كالتربية الوطنية، والصحة، تم القيام بزيارة الى مقر الكلية المتعددة التخصصات بتارودات، لمعاينة كافة الإجراءات الصحية والوقائية التي تم اتخاذها وفق البروتوكولات الصحية لإجراء امتحانات الباكلوريا على المستوى الإقليمي ، و في هذا الصدد فإن هذا القطب الجامعي سيضم ثلاث مراكز امتحان الباكلوريا، مما يستلزم التأكد من وضع التشوير الوقائي اللازم الى جانب كل التدابير الوقائية من تباعد جسدي وتوفير وسائل التعقيم الى غير ذلك من إجراءات الحركات الحاجزة.
و بنفس المناسبة اشرف السيد العامل على إعطاء الانطلاقة لعملية توزيع اللوحات الإلكترونيةاللامسة (tablettes) التي منحتها منظمة اليونسيف و مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة في إطار تكريس بيداغوجية التعليم عن بعد، لفائدة بعض تلاميذ المستوى الابتدائي بالمناطق الصعبة والنائية بالأطلس الكبير.
بتاريخ 23 يونيو 2020
انتقلت اللجنة الإقليمية لليقظة والتتبع تحت إشراف السيد رضوان موزون رئيس قسم الشؤون الداخلية بالعمالة وبحضور ممثلي مصالح وزارة الفلاحة و الصيد البحري و التنمية القروية و المياه و الغابات ،الى جانب السادة ممثلي المصالح الإقليمية للأمن بتارودانت، من امن الوطني ودرك الملكي وقوات مساعدة و وقاية مدنية، في إطار الزيارات الميدانية المباغتة الى إحدى الضيعات الفلاحية التابعة لنفوذ قطب اولاد تايمة، للوقوف على مدى تطبيق تدابير وإجراءات الوقاية والصحة والسلامة المسطرة من طرف السلطات العمومية.
بتاريخ 22 يوينو 2020
ترأس السيد عامل إقليم تارودانت بالقاعة الكبرى للعمالة لقاءا موسعا بحضور السادة رؤساء المصالح الإقليمية للأمن بتارودانت والسيد رئيس المجلس الاقليمي والسادة رجال السلطة الى جانب بعض السادة رؤساء المصالح الخارجية الاقليمية الممثلة لقطاعات التربية الوطنية ،والصحة، والشباب و الرياضة، والتجارة والصناعة و الاستثمار و الاقتصاد الرقمي ،والفلاحة و الصيد البحري و التنمية القروية و المياه والغابات، والتجهيز والنقل و اللوجيستيك و الماء، وذلك لدراسة كل الإجراءات الكفيلة بتنزيل توجيهات السلطات العمومية المتعلقة بالمرحلة الثانية من التخفيف من تدابير الحجر الصحي الذي اعتمد ببلادنا، وفي هذا الصدد قدم السيد العامل الخطوط العريضة لتدبير هذه المرحلة وتسطير خارطة طريق الزامية تحتم مضاعفة الجهود من طرف كل المتدخلين، خاصة اللجن المحلية بفعل تواجدها الميداني والفعلي، من اجل مراقبة و تتبع كل المرافق العمومية المعنية برفع الحجر الصحي، يتعلق الامرمنها بوسائل النقل العمومي والمقاهي والحمامات والمطاعم والمؤسسات الفندقية و القيساريات والاسواق وغيرها، مع التأكيد على ضرورة اعتماد نسبة 50 %من الطاقة الاستيعابية لهذه المرافق مع الزامية تقيدها بإجراءات الصحة والسلامة من تعقيم باستمرار وارتداء الكمامات واحترام التباعد الجسدي الفاصل، كما أكد السيد العامل على ضرورة الرفع من درجة اليقظة والاحتراز للحفاظ على مكتسب تسجيل صفر حالة بالإقليم، والسهر على أمن وسلامة وصحة المواطنين وفقا للتوجيهات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.

اترك رد