كوفيد 19: المكتب الشريف للفوسفاط بخريبكة يساهم في دعم عملية التعليم عن بعد

شرعت مبادرة “أكت فوركومينيتي” التابعة للمجمع الشريف للفوسفاط بإقليم خريبكة مؤخرا في تسجيل دروس خاصة بالجذع العلمي المشترك،بواسطة الفيديو بهدف دعم عمليات “التعليم عن بعد”، وذلك في سياق الحد من انتشار فيروس “كورونا ، وبعد إغلاق المؤسسات التعليمية على إثر ذلك.

وقد شملت هذه العملية، التي تجري بتنسيق مع الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال ، تسجيل عدة كبسولات تهم مادة الرياضيات لفائدة تلاميذ الجذع العلمي المشترك، وذلك في إطار إنتاج الموارد الرقمية والدروس المصورة المتعلقة بعملية “التعليم عن بعد” التي أطلقتها وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي.

وتتواصل العملية خلال هذه الأيام بتسجيل عدد من الكبسولات التي ستهم مختلف المواد الدراسية التي سيتم وضعها في البوابات والمواقع المخصصة لهذا الغرض الموحهة للتلاميذ من أجل متابعة دراستهم عن بعد.

ومن جهة ثانية، وتحت شعار “بقى فدارك” وفي إطار الجهود الوطنية المبذولة لمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد، نظمت مبادرة “أكتفوركومينيتي” بخريبكة حملة تحسيسية لتوعية المواطنين بمدى أهمية البقاء في المنازل في هذه الظروف العصيبة وتفادي الخروج إلا في الحالات الضرورية تجنبا للإصابة بعدوى الفيروس ونقلها.

وقد همت هذه الحملة التحسيسية، التي جرت بتنسيق مع السلطات المحلية ومشاركة متطوعين من مبادرة أكت فور كومينيتي ومجموعة من جمعيات المجتمع المدني، مدن خريبكة ووادي زم وأبي الجعد وبولنوار.

وقد استعان المنظمون في هذه الحملة بست سيارات مزودة بمكبرات الصوت جابت مختلف الأحياء والأزقة لتوعية المواطنين بخطورة هذا المرض وسرعة انتشاره، وبأهمية اتباع الإرشادات الوقائية والاحترازية التي من شأنها حمايتهم من هذا الوباء، وضرورة البقاء في المنازل والالتزام بالحجر الصحي التطوعي وقاية لهم ولأسرهم.

اترك رد