شتوكة ايت باها.. حملة تعقيم واسعة بايت عميرة طالت المرافق العمومية والنقط الحيوية التي يقصدها المواطن

0 1٬403

 

 

س ، أ

انطلقت صباح اليوم الأربعاء 29 يوليوز الجاري ، حملة تعقيم واسعة طالت الشارع الرئيسي والأزقة  و المرافق العمومية والنقط الحيوية التي يقصدها المواطن  للحد من انتشار وباء “”covid19، مع عملية تحسيسية وتوعية بمختلف ألأحياء  ، تحت إشراف السلطة المحلية وبتنسيق مع القوات المساعدة وأعوان السلطة وفعاليات المجتمع المدني .

هكذا، وإذا كان الحجر الصحي والتباعد الاجتماعي يعتبران اليوم أهم سلاح في المعركة العالمية للقضاء على وباء (كوفيد 19)، فإن تطهير وتعقيم الأماكن والمتعلقات الشخصية التي بإمكانها أن تنقل المرض، صارت أيضا من التدابير المتخذة من أجل الخفض لأقصى حد مخاطر التعرض للفيروس الذي يعتبر شديد العدوى.

وعلى غرار باقي  نفوذ قيادة  التابعة لمناطق الاقليم ، تضاعفت وتيرة عمليات التعقيم والتطهير التي تقوم بها السلطات المحلية بالمقاطعة الأولي  التابعة لباشوية ايت عميرة، وأيضا الفاعلون في المجتمع المدني.

بالموازاة مع ذلك، تكتسب “ثقافة التعقيم” وممارسات التطهير مزيدا من الأهمية، خاصة بالنسبة للذين يولون أهمية كبرى للتصرفات الأساسية في هذا الإطار، من قبيل غسل اليدين بشكل متكرر وتعقيم المنتجات المقتناة قبل الاستعمال.

وفي تصريح ،  فاعل جمعوي  بايت عميرة، لمراسل الجريدة  سعيد أ ،  أشار أن حملة التعقيم تشمل كافة الأماكن العمومية والمؤسسات والمساجد،  على صعيد النفوذ الترابي للمقاطعة الأولى ،  منذ بداية  الجائحة وتتم بشكل مستمر في مختلف الأماكن التي تشهد توافد السكان.

وتشكل هذه الحملة، التي تشمل كافة تراب  المنطقة تماشيا مع مبادئ إدارة القرب، جزء من سلسلة التدابير الوقائية لاحتواء الوباء، بتنسيق من اللجنة الإقليمية تحت رئاسة عامل الإقليم، ويتم تنفيذها من طرف الفرق الموضوعاتية، وبتعاون مع السلطات الإدارية ومختلف الأجهزة الأمنية.

وأوضح أن من بين مهام هذه الفرق، تعبئة الموارد وتحسيس السكان ودعم العاملين في القطاع الصحي والتموين ومراقبة الأسعار في الأسواق والمواكبة الاجتماعية لفائدة الأسر المعوزة.

وقالت  فاعلة جمعوية  أمينة ، إن هذه الخطوة تندرج في إطار جهود محاربة جائحة  الوباء المستجد كوفيد19 للحد من آثاره السلبية الجانبية،  وأبرزت أن هذه الحملات ستتواصل ما دامت الوضعية الوبائية تفرض نفسها ، وذلك بهدف الحفاظ على صحة المواطنين والتقليل من مخاطر عدوى كوفيد 19.

اترك رد