سلطات أكادير واشتوكة وتزنيت تواصل البحث عن الطفل المختفي “الحسين”

0 1٬047

تواصل سلطات اشتوكة بتنسيق مع نظيرتها بأكادير وتزنيت، عملية البحث عن الطفل الحسين المختفي منذ ظهر السبت 17 أكتوبر 2020، بدوار ايت حمو الواقع بجماعة وادي الصفا باقليم اشتوكة ايت باها، مسخِّرة لذلك وسائل لوجستيكية وتقنية وموارد بشرية هامة.
وحسب مصادر مطلعة، أن فرقا للدرك الملكي معززة بكلاب مدربة وصلت، يوم الاثنين 26 أكتوبر، إلى تراب جماعة المعدر على مستوى محيط سد يوسف ابن تاشفين بإقليم تزنيت، بحثا عن خيط يقودها لاكتشاف مكان تواجد الطفل البالغ من العمر حوالي 5 سنوات.
وأضافت المصادر ذاتها أن أن الحملات التمشيطية شملت عددا من الدواوير والأماكن المهجورة التي يرجح أن يكون قد نُقل إليها المختفي، مؤكدة أن المجهودات ستتواصل لفك لغز قضية لم تشهدها المنطقة من قبل، مشيرا إلى أن السلطات استمعت لعدد من الأشخاص بخصوص حادث الاختفاء دون أن يسفر ذلك عن أي جديد يذكر.
من جانبها، ناشدت أسرة الطفل الحسين، المغاربة قاطبة، بالتعاون وتكثيف الجهود للعثور على فلذة كبدها الذي أدخلها في دوامة نفسية خطيرة وجعل باقي الأسر بالمنطقة تعيش على وقع الخوف والرعب من أن يطال أبناءها نفس المصير، خصوصا بعد تنامي هذه الظاهرة في الآونة الأخيرة بعدد من أقاليم المملكة.
جدير بالذكر أن عناصر الدرك الملكي لبيوكرى، كانت قد اعتقلت، مشتبها فيه، حاول ابتزاز أسرة الحسين في مبالغ مقابل إدلائه بمكان تواجد هذا الأخير، وجرى وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية قبل أن يحال على أنظار النيابة العامة المختصة لاستكمال باقي الأبحاث معه.

اترك رد